جزيرة سخالين تستحوذ على السياحة في روسيا خلال شهر أغسطس

جزيرة سخالين تستحوذ على السياحة في روسيا خلال شهر أغسطس

سحر جزيرة سخالين
تتقمص “جزيرة سخالين” أكبر جزيرة روسية بمساحة تزيد عن 72 ألف كم² ، دورا مهيمنا في النشاط السياحي بمنطقة الشرق الأقصى الروسي ، حيث تتحول هذه الجزيرة وشواطئها الممتدة على مسافة 3166 كم ، في شهر أغسطس من كل عام إلى وجهة جذب سياحية أولى تستقطب آلاف الزوار الروس والأجانب ، الذين يستهويهم التمتع بسحر الطبيعة البكر ، والاقتراب من التنوع البيولوجي البحري ، إلى جانب الإقبال على أنشطة عديدة كمراقبة الحيتان الرمادية ومستعمرات أسود البحر ، أو التخييم بالقرب من البحيرات الدافئة والبرك ، وكذا ممارسة الرياضات المائية .
وتحتل “جزيرة سخالين” الواقعة في الشمال الغربي من المحيط الهادئ ، قبالة الساحل الشرقي لسيبريا ، أهمية خاصة لدى صانعي القرار السياسي في موسكو ، وذلك بالنظر إلى موقعها الاستراتيجي القريب من اليابان والصين ، إلى جانب مساهمتها الفعالة في خلق بيئة مميزة للسفر والترفيه تغذي قطاع السياحة في روسيا وترفع من تنافسيته العالمية ، بالإضافة إلى توفرها على ثروة بحرية متنوعة وكميات كبيرة من النفط والغاز ، وهي العوامل التي مكنت سكان الجزيرة في مدن “يوجنو ـ ساخالينسك” و”كورساكوف” و”خولمسك” و”أوخا” و”نيفيلسك” وغيرها ، من الحصول إلى فرص الشغل بشكل ميسر .

 

مظاهر السياحة في جزيرة سخالين في شهر أغسطس

مراقبة الحيتان الرمادية بجزيرة سخالين في شهر أغسطس
تتحول “جزيرة سخالين” في شهر أغسطس إلى محج لهواة السياحة الطبيعية والأحياء البحرية ، ذلك أن هذا الشهر والشهر التاسع من كل سنة ، يعتبران الفترة المناسبة لزيارة الجزيرة  التي تضم أكثر من 16.000 بحيرة .
وإذا كانت بحيرة “تونيتشا” المحاطة بالجبال ، والتي تبعد بحوالي 30 كم عن “يوجنو ـ ساخالينسك” ، ملاذا للباحثين عن الطمأنينة والراحة ، فإن البحيرات الدافئة جنوب الجزيرة ، تعد المكان الأنسب للتخييم والترفيه والسباحة وممارسة مختلف الرياضات المائية كالتزحلق المائي على سبيل المثال .
وأصبحت “بحيرة بوسي” في السنوات الأخيرة مرتعا خصبا لممارسة رياضة التجديف ـ الكاياك والكانو ـ ، إلى جانب الشهرة التي راكمتها هذه البحيرة بفضل صيد الأسقلوب بشكل واسع من طرف الصيادين الغطاسين .
ولممارسة رياضة الغطس ، يتوجب التوجه إلى أقصى جنوب “جزيرة سخالين” ، حيث تسمح المياه الدافئة ل”أنيفا” في الشهر 8 و 9 بممارسة هذه الهواية الممتعة .
وسيكون على الراغبين في مراقبة الحيتان الرمادية (التي يصل وزنها إلى 40 طن) وهي تتغذى على الروبيان والأسماك الصغيرة عند هجرتها نحو المياه القريبة من الجزيرة في شهر أغسطس ، التمركز في الساحل الشرقي من أجل التمتع برؤية هذه الثدييات البحرية المهددة بالانقراض .

 

السياحة في شبه الجزيرة القرم … نظرة عامة

 

مخلوق بحري غريب في روسيا بمنقار وفراء يثير الاهتمام

 

ما هي أفضل المدن للعيش والحياة والسياحة في روسيا ؟

 

سانت بطرسبورغ أفضل وجهة سياحية أوروبية لعام 2015

 

حديقة ألكسندريا في بيترهوف ، محطة بارزة للسياحة الريفية في روسيا

 

حقول اللوتس في مدينة “أستراخان” صورة مصغرة عن المنتوج السياحي في روسيا

السياحة في روسيا ودور الاكتشافات الأثرية الأخيرة في إعطاء الزخم لهذا القطاع

ياكوتسك المدينة المأهولة الأكثر برودة في العالم

 

السفر إلى روسيا – قراءة في واقع

 

خدماتنا

من نحن

الحياة في روسيا

كل المقالات