العثور على مومياء مخلوق غريب في أوداتشني بسيبيريا

العثور على مومياء مخلوق غريب في أوداتشني بسيبيريا

جثة محنطة لمخلوق غريب في أوداتشني

حالف الحظ عمال أحد مناجم الألماس في “أوداتشني” بجمهورية ساخا في العثور على مومياء مخلوق غريب ، عاش في حقبة الحياة الوسطى التي ارتبطت زمنيا بعصر الزواحف والديناصورات .
وأكد الخبراء أن الظروف القاسية في منطقة سيبيريا : من درجات الحرارة المنخفضة (بين 43.6 إلى 35.2 درجة تحت الصفر) والرمال المحتوية على الألماس في مدينة “أوداتشني” ، كان سببا رئيسيا في الحفاظ على الجثة المحنطة لهذا المخلوق الذي تضاربت بشأنه تكهنات العلماء .
فبين فريق يرجع فصيلة هذا الحيوان المنقرض إلى نوع مجهول من الديناصورات ، وطرف آخر يؤكد أن المومياء المحنطة تعود إلى نوع من الثدييات آكلة اللحوم شبيهة بالولفيرين (اللقام) ، ستبقى علامات الاستفهام تحوم حول جنس المخلوق الذي عاش خلال الحقبة الوسطى (بين 252 إلى 66 مليون سنة) في عصر شهد ظهور مجموعة من المخلوقات على وجه الأرض مثل الثدييات والديناصورات .
هذا ، وكان فريق من العلماء الحفريين من تومسك وسانت بطرسبورغ قد تمكنوا من تحديد نوع جديد من الديناصورات العاشبة عاشت في منطقة سيبيريا الغربية قبل 100 مليون عام ، تتميز بأشكالها المميزة (أعناق طويلة ، رؤوس صغيرة ، أذيال طويلة ، وأرجل قصيرة وكبيرة بخمسة أصابع) ، وتصل أطوالها إلى 20 مترا مقابل أوزان تناهز 50 طنا .

 

 

 

العثور على مومياء جرو عاش قبل 12.400 عام في ياقوتيا

 

مختبر استنساخ الحيوانات المنقرضة في مدينة ياكوتسك

 

باحثون من جامعة تومسك الحكومية يطرحون فرضية حول انقراض الماموث

 

مخلوق بحري غريب في روسيا بمنقار وفراء يثير الاهتمام

 

البحار الروسي رومان فيدورتسوف ينشر صور المخلوقات البحرية العجيبة

 

معارض موسكو

 

صحف روسية يومية وأسبوعية

أفضل وأشهر الروايات الروسية

 

أخبار من روسيا

 

خدماتنا

من نحن

كل المقالات