الساعد الاصطناعي ماكس بيونيك من اختراع المهندس مكسيم لياشكو

الساعد الاصطناعي ماكس بيونيك من اختراع المهندس مكسيم لياشكو

الساعد الاصطناعي ماكس بيونيك
أصبح الساعد الاصطناعي “ماكس بيونيك” لمخترعه الروسي المهندس مكسيم لياشكو ، حلا بديلا للأشخاص الذين يحتاجون للأطراف الاصطناعية الوظيفية من أجل التغلب على إكراهات حياتهم اليومية والتعايش مع إعاقاتهم بشكل شبه عادي .
فبعد تعرضه عام 2013 لحادث فقد على إثره جزء من ذراعه الأيمن خلال اشتغاله في منجم للمعادن ، لم يجد مكسيم لياشكو المهندس بشركة “نورنيكل” أي بد من الاعتماد على نفسه في تصميم ذراع اصطناعي يعوض الجزء المبتور من جسده ، ويكون قادرا على القيام بعدد لا بأس به من الوظائف الحيوية (الحركة) ، ودون أن يرهق كاهله من الناحية المادية .
وكانت الإلكترونيات الحيوية البوتقة التي خرج من رحمها مشروع الساعد الاصطناعي “ماكس بيونيك” ، الذي اعتمد فيه الشاب الروسي (28 عام) على اللدائن الحرارية في تصميم النموذج الأولي لهذا الجهاز المساعد ، الذي كلف صاحبه استثمار 80.000 روبل (ألف دولار تقريبا) في اقتناء المواد الداخلة في تصنيع العضو الاصطناعي الوظيفي .

مكسيم لياشكو مخترع الساعد الاصطناعي ماكس بيونيك
وانتقل مكسيم لياشكو بعد ذلك إلى المرحلة الثانية من مشروعه الفريد ، فلجأ إلى تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد من أجل طبع مجسم لساعده الاصطناعي ، فتزود بطابعة ثلاثية الأبعاد سعرها 150 ألف روبل .
وبعد أشهر من التدريب المكثف على تقنيات هذه التكنولوجيا المتطورة ، جاء النموذج الأولي من (MaxBionic) في شهر يناير 2015 ، فكان عبارة عن يد بلاستيكية لها القدرة على تحريك الأصابع ، ومسك وحمل الأشياء .
وهكذا أصبح الساعد الاصطناعي يعمل كالعضو الطبيعي من خلال تعويض المحركات الكهربائية لوظيفة العضلات ، واستبدال الأربطة بالخيوط الفولاذية .

ومن أجل تطوير المشروع ورفع تنافسيته وجودته ، وكذا المرور إلى مرحلة الإنتاج المتسلسل ، استنجد مهندس الإلكترونيات الروسي مكسيم لياشكو بالتمويل التشاركي عبر منصة (Boomstarter) ، فكان النجاح والإقبال الجماهيري الكبير حليف هذه المبادرة ، التي استطاعت جمع تبرعات بقيمة 1.5 مليون روبل في ظرف 6 أشهر .
ويسعى مبتكر الساعد الاصطناعي “ماكس بيونيك” حاليا إلى تطوير نموذج لن يتجاوز ثمن تصنيعه 350 دولار ، وهو المعطى الذي سيشجع العديد من الفئات التي تحتاج لأطراف وظيفية بديلة إلى اقتناء هذا الجهاز الابتكاري .

وكما هو الحال بالنسبة لكلفة العلاج في روسيا ، يبقى تركيز المخترعين والشركات العاملة في مجال تصميم الأجهزة الطبية والأطراف الاصطناعية والأعضاء الوظيفية البديلة ، منصبا على خفض تكلفة الإنتاج مع الحفاظ على الجودة حتى تتمكن جميع الفئات المجتمعية من التزود باحتياجاتها من تلك الصناعات الابتكارية .

 

 

شركة موتوريكا الروسية تطور اليد الاصطناعية الخاصة بالأطفال

روسيا تبتكر الذراع الآلية المحاكية لحركة يد الإنسان

شركة “أو بي كا” الروسية تخترع جهاز كمبيوتر ذكي يتحكم في الأطراف الاصطناعية بقوة التفكير

 

فاليري سبيريدونوف يطور نظام القيادة الذاتية Clever Chair للكراسي المتحركة

 

مخترعون روس وضعوا روسيا في قمة الهرم بفضل اختراعاتهم وابتكاراتهم واكتشافاتهم

 

صحف روسية يومية وأسبوعية

أفضل وأشهر الروايات الروسية

جريدة علم النفس في روسيا

 

الحياة في روسيا

خدماتنا

من نحن

كل المقالات